Top

موقع الجمال

شارك

مقالات سياسي

مقال بقلم د/ ياسر حسان: "البريكست" أهم جلسة لمجلس العموم البريطاني منذ نهاية الحرب العالمية الثانية

تاريخ النشر:15-01-2019 / 09:29 AM

مقال بقلم د/ ياسر حسان: "البريكست" أهم جلسة لمجلس العموم البريطاني منذ نهاية الحرب العالمية الثانية
الدكتور ياسر حسان اقتصادي وقيادي بحزب الوفد المصري

ساعات ويبدأ مجلس العموم البريطاني المناقشة ثم التصويت على اتفاقية "بريكست" اللي وقعتها رئيسة الحكومة البريطانية تيريزا ماي مع الاتحاد الأوروبي .. الجلسة ديه ممكن تكون أهم جلسة لمجلس العموم البريطاني منذ نهاية الحرب العالمية الثانية .. واتفاقية "بريكست" درس مهم في السياسية.

والبداية كانت مع جيمس كاميرون رئيس الحكومة السابق اللي عمل استفتاء محايد وحر وجاء عكس توقعاته، خسر الرهان قدم استقالته باحترام .. بعدين جاءت مكانه تيريزا ماي اللي كانت من فريق بقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي، عملت حاجتين مهمين ..

الاولي أنها رفضت عمل استفتاء ثاني رغم إن النتيجة كان ممكن تتغير رغم مطالب بعض وزرائها بإجراء استفتاء ثاني، واعتبرته إنه إلتفاف على الاستفتاء الأول وخروج عن أصول الديمقراطية، ودية خسارة أكبر من خسارة الخروج من الاتحاد الأوروبي .. الحاجة الثانية والأهم إنها وقعت اتفاقية "بريكست" لوحدها وبطريقة مفاجئة وبدون الرجوع أو استشارة البرلمان .. وهنا حصل خلاف كبير بين فريقين. 

الفريق الأول موافق ومقتنع إن الخروج من الاتحاد الأوروبي باتفاق، أفضل من الخروج بلا اتفاق، وهو ما أكدته دراسات كثيرة وإن اختلفت تقديراتها، منها تقرير صندوق النقد الدولي أن عدم الخروج باتفاق حايكلف بريطانيا خسارة تصل إلى 8% من ناتجها المحلي الإجمالي مقارنة بخروج سلس قائم على اتفاق.

وكمان شايفين إن الخروج بشروط يتم التفاوض عليها، أفضل من الخروج وفقاً لترتيبات منظمة التجارة العالمية، وإن بريطانيا ممكن تستفيد من المنافع الاقتصادية للسوق الموحدة من خلال اتفاقيات التجارة الحرة، من غير تحمل أعباء سياسية محل خلاف، مثل السياسات الزراعية، أو تدخل المفوضية الأوروبية في الشؤون المحلية وأمور السيادة.

الفريق الثاني المعارض وجهة نظره إن الاتفاقية لم ترتب إلا قواعد الانفصال فقط وتكلفته العالية اللي تخطت الـ ٣٩ مليار جنيه استرليني، وأنه كان من الواجب أن يتم التفاوض على بنوده مع بنود التعاون في المستقبل بين الاتحاد الأوروبي وبريطانيا، وأيضاً الاتفاقية تجاهلت أمور حساسة، زي علاقة بريطانيا مع دولة بعينها في الاتحاد الأوروبي، زي ملف الحدود مع أيرلندا، وملف صيد الأسماك مع فرنسا، وملف الوضع الخاص لجبل طارق مع إسبانيا .. تيريزا ماي حاولت في قمة بروكسل أنها تحصل على ميزات إضافية علشان تنقذ نفسها وحكومتها وفشلت، فلعبت لعبة سياسة وأجلت تصويت مجلس العموم أسبوعين في محاولة انها تعمل لوبي وتمرر الاتفاقية.

كل فريق عنده أسباب مقنعة وشايف انه حاينجح النهاردة في حسم الأمور لصالحه في مجلس العموم

اعتقادي إن تيريزا ماي لاعب سياسة محترف ممكن تفشل وترحل والأغلب إنها حاتنجح وتبقي .. أتمني أننا نعيش السياسة والديمقراطية دية في عالمنا العربي المهووس بحب البقاء على كرسي الحكم.