Top

موقع الجمال

شارك

الشرق الأوسط

أردوغان يصعد ضد أمريكا ويرفض استقبال بولتون

تاريخ النشر:08-01-2019 / 01:02 PM

أردوغان يصعد ضد أمريكا ويرفض استقبال بولتون
أردوغان يصعد ضد أمريكا ويرفض استقبال بولتون

رفض الرئيس التركي رجب طيب أردوغان استقبال المستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون، في العاصمة التركية أنقرة، بسبب تصريحاته الأخيرة بشأن حماية الأكراد في سوريا، وعدم رغبة واشنطن بأي تحرك عسكري تركي ضدهم في سوريا دون التنسيق معها.

وأكدت صحيفة "ديلي صباح" التركية، اليوم الثلاثاء، أن بولتون غادر تركيا بعد رفض أردوغان استقباله.             
 
وقال أردوغان، خلال كلمة له، أمام الكتلة البرلمانية لحزب العدالة والتنمية الحاكم في البرلمان التركي،: "رغم توصلنا إلى اتفاق واضح مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب (بشأن شرق الفرات) إلا أن هناك أصوات مختلفة بدأت تصدر من إدراته".

وأضاف:" مستشار الأمن القومي الأمريكي (جون بولتون) ارتكب خطأ جسيما في تصريحاته بشأن سوريا، ولن نستطيع تقديم تنازلات في مجال (مكافحة الإرهاب)".

​وكان بولتون قد أعلن، يوم الأحد، أن "واشنطن لا ترغب بأي تحرك عسكري تركي في سوريا بدون التنسيق معها".

وقال بولتون، في تصريحات للصحفيين خلال زيارته لـ"إسرائيل": "سنناقش الانسحاب من سوريا مع إسرائيل وتركيا خلال جولة إقليمية".

وشدد على أن الرئيس الأمريكي، ترامب، يتمسك بأن "الانسحاب الأمريكي من سوريا لن يحدث دون اتفاق لحماية الأكراد"

وأضاف "الولايات المتحدة ستجعل انسحابها من سوريا مرهونا بتطمينات تركية بشأن سلامة الأكراد وإنها ترغب أيضا في إجراءات لحماية القوات الأمريكية أثناء الانسحاب".

كذلك، بين أردوغان أن التحضيرات الجارية لإطلاق حملة على شرق الفرات أوشكت على الانتهاء، رغم تصريحات مستشار الأمن القومي الأمريكي.

وتابع أردوغان قائلا:" تركيا هي التي تحملت العبء الأكبر للأزمة الإنسانية الحاصلة في سوريا، وهي الدولة التي تكافح الإرهاب بشكل حقيقي ".

وفي 19 ديسمبر 2018، أعلن الرئيس الأمريكي، ترامب، أنه قرر سحب قوات بلاده من سوريا، دون أن يذكر موعداً لذلك، غير أن مسؤولين أمريكيين قالوا إن الانسحاب قد يستغرق شهوراً.