Top

موقع الجمال

شارك

البرلمان

النائبه منى منير فى بيان عاجل: يجب اعتبار الاعتداء على أية منشأة كنسية عمل إرهابي

تاريخ النشر:31-12-2017 / 05:18 PM

المحرر: خاص سياسي - كريمة سليمان

النائبه منى منير فى بيان عاجل: يجب اعتبار الاعتداء على أية منشأة كنسية عمل إرهابي

تقدمت النائبة منى منير، عضو مجلس النواب، ببيان عاجل الى وزير الداخلية، بشأن أحداث كنيسة اطفيح واعتبار الاعتداء على أية منشأة كنسية عمل إرهابي ... جيث قد اعتدت مجموعة من المتطرفين، على كنيسة «الأمير تادرس» فى مركز أطفيح فى الجيزة، أسفرت عن وقوع إصابات بعد انتشار شائعات عن إنشاء جرس فى الكنيسة.

وفوجئ أهل المركز بانتشار شائعة عن إقامة جرس بالكنيسة، على الرغم من أنها بلا قباب ولا منارة، ورغم نفي الأنبا زوسيما، أسقف أطفيح هذا الأمر.

لكن عددًا من المتطرفين واصلوا تحريضهم بالمركز وعلى صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، فتجمعوا أمام مبنى الكنيسة.

حطم المتطرفون الكنيسة وحطموا محتوياتها، وهتفوا ضدها وضد الأسرة التي تبرعت بأرض الكنيسة.

أسفر الحادث عن إصابة 4 أشخاص ونقلهم لمستشفى أطفيح العام، ثم تم نقل اثنين منهم إلى القسم لاستكمال التحقيقات.

واردفت منير... هذه الكنيسة يتم الصلاة بها منذ حوالى ١٥ سنة..... ولا يمكن الاستهانة بما حدث فى أطفيح، فالتحدى الرئيسى والحرب الحقيقية هى مواجهة تلك التصرفات برادع قانونى ناجز وسريع، ومواجهة تلك الأفكار المتأصلة فى المجتمع.

وأضافت منير أجهزة الدولة لم تتعامل مع هذا الواقع بما يساعد على الحد من شيوع تلك الأفكار أو على الأقل منع ترجمتها إلى سلوك إجرامى ضد المسيحيين وكنائسهم؛ فقد لجأت فى معظم الجرائم الطائفية إلى جلسات الصلح العرفية.

إن عدم مقدره الأسر المسيحية ممارسه صلاه العيد يشعرهم بمرارة شديدة لأننا لا نطبق القانون...فليس من حق ايا من كان حرمان المصريين المسيحيين من الصلاة إرضاء لمجموعه من المتشددين فهم أسوأ مجموعه من الراقصين والخارجين عن القانون.

واضافت... الاعتداء على أية منشأة كنسية يجب أن يصنف كعمل إرهابي، ومن ثم تتم محاكمة المعتدين كإرهابيين لا كمتهمين فى قضايا جنائية، بل ينبغى محاكمتهم أمام القضاء العسكرى باعتبار أن استهداف الكنائس والمسيحيين عمل عدائى يسعى إلى زعزعة الاستقرار الاجتماعى والمساس بالأمن القومي.