Top

موقع الجمال

شارك

تسويق واعلان

سناب شات تقلد Facebook ads Power editor

تاريخ النشر:13-08-2017 / 04:56 PM

المحرر: خاص سياسي - جهاد السقا

سناب شات تقلد Facebook ads Power editor

تعمل سناب شات جاهدة على إنقاذ سعر أسهمها وذلك بجذب الإعلانات. ولهذا الهدف قررت تقليد Facebook ads Power editor. ومن المثير للدهشة أن شركة فيس بوك كانت تقلد سناب شات بلا رأفة خلا العام  الماضي ولكن الآن سناب شات تتبع نفس الأسلوب وبدأت بتوفير شكل مطور لمدير الإعلانات الخاص بها Ads Manager.

وذلك بتوفير لكبار المعلنين لديها العديد من الخصائص المتطورة لإنشاء حملات إعلانية تحتوي على العديد من الوظائف الإبداعية المختلفة. فتستطيع تلك الوكالات الإعلانية تحديد الجمهور واختبار وتطوير حملاتهم الإعلانية مما يدفعهم إلى الرغبة في زيادة الإنفاق على إعلانات السناب شات.  

وعلى الرغم من أن هذا التطوير لن يكون له أثرُا سريعًا على أرباح سناب شات إلا أنه من شأنه مساعدة الشركة على إثبات قدرتها على المنافسة في هذا المجال  الذي يسيطر عليه جوجل وفيسبوك.

وأطلقت سناب شات مدير الإعلانات المسمى Self-serve Ads Manager في مايو الماضي كما أضافت أداة لعمل فيديو Vertical في يوليو. ويتميز نظام مدير الإعلانات المطور الجديد في أنه يتيح للمعلنين الأتي:
•    خلق المئات من الإعلانات الإبداعية بسرعة فائقة وبقدرة على تحديد الجمهور.
•    تعديل الحملات الإعلانية وذلك باستخدام Snap spreadsheets
•    حفظ الجمهور المحدد لاستخدامه في حملات إعلانية في المستقبل.
•    استخدام مقاييس للأداء وتصدير البيانات منها.
•    تسمية الحملات بشكل تلقائي.

وجدير بالذكر ان أسهم سناب شات قد ارتفعت قليلا عندما صرح المدير لتنفيذي لشركة WPP وهي أكبر وكالة إعلانية في العالم أنها ستزيد من حجم أنفاقها على إعلانات سناب شات من 100 مليون دولارًا في 2016 إلى 200 مليون دولارًا في 2017، على الرغم من تصريحه أن الشركة ستزيد من حجم أنفاقها على فيس بوك أيضا بما يساوي 2 مليار دولارًا هذ العام.

وكانت شركة الفيس بوك بدأت في تقديم Power Editor  في عام 2011 أما عن سناب شات فقد بدأت في بيع الإعلانات بشكل مباشر في 2014 ثم Ads API في 2016 قبل اختبار أداة self- serve في مايو، والآن تبدأ تلك النسخة الجديدة Advanced Mode.
 
ومن المتوقع أن تعمل تلك الأداوت الجديدة Advanced Mode tools  على مساعدة سناب شات على الحصول على مزيد من الإعلانات وبالتالي زيادة  مستخدمي الموقع. فإذا لم يعمل هذا التطوير على زيادة عشرات الملايين من المستخدمين الجدد بشكل ربع سنوي، فستطلب وال ستريت من الشركة إثبات أنها يمكنها الحصول على إيرادات أعلى من كل مستخدم. وهذا يعني الحصول على أكبر مبلغ ممكن من المال من كل مستخدم.