Top

موقع الجمال

شارك

اعلام وثقافة

مايركروسوفت تستغل موجات الراديو لتوفير الانرتنت

تاريخ النشر:26-07-2017 / 01:38 PM

المحرر: خاص سياسي - جهاد السقا

مايركروسوفت تستغل موجات الراديو لتوفير الانرتنت

عملت مايركروسوفت بكد لسنوات عديدة لتوفير إنترنت سريع للأسواق النامية حول العالم، وحاليًا تحاول حل مشكلة الإنترنت في موطنها؛ وذلك بعد أن اتضح خلال الانتخابات الرئاسية للولايات المتحدة العام الماضي 2016 أن المناطق النائية في الولايات المتحدة تعاني كثيرًا من بطء الإنترنت بعكس المدن التي تتمتع بإنترنت سريع مما يتسبب في العديد من المشاكل للساكنين في تلك المناطق.

ولهذا أعلنت الشركة عن وضع استراتيجية قومية للقضاء على مشكلة الإنترنت في المناطق النائية خلال الخمس سنوات القادمة.. وستبدأ الخطة بتمويل مشروعات لتوفير الإنترنت في المناطق ذات الكثافة السكانية المنخفضة في 12 ولاية أمريكية خلال العام القادم، كما تزعم أنها ستوفر التكنولوجيا اللازمة للشركات الأخرى التي تود المشاركة في تلك الاستراتيجية.

 وتنوي شركة مايكروسوفت الكائنة في واشنطن توفير إنترنت سريع لحوالي 2 مليون شخص بحلول 2022  باستخدام ما يسمى – white-space spectrum- وهي ترددات البث التي لا تستخدمها شبكات التليفزيون في البث، إلا أن الأمر لم يرق للمسؤولين عن قنوات التليفزيون فهم لا يرغبون في التخلي عن موجات البث الخاصة بهم، حتى أن بعضهم وصف عرض مايكروسوفت بـ" قمة الغرور."

ويعيش حاليًا 23.4 مليون أمريكي في المناطق النائية، لذا لا يتوفر لهم إنترنت عالي السرعة مما يسبب لهم مشاكل كبيرة في أداء بعض المهام كإتمام الفروض المنزلية وتقديم طلبات العمل، والحصول على خدمات طبية، والحصول على بعض المنتجات التي لا تتوفر إلا عن طريق الإنترنت.

وبينما عملت مايكروسوفت عبر سنين طويلة على تطوير واختبار حزم البرامج الخاصة بها، وتطوير وتوفير الرقائق والأدوات وأبراج الشبكات اللازمة في بلدان عديدة مثل كينيا وكولومبيا، إلا إنها لم تحاول الوصول إلى المناطق النائية الموجودة داخل الولايات المتحدة.. واتضح ذلك خلال الانتخابات الرئاسية الماضية حين عبر الناخبون في المناطق النائية عن غضبهم بسبب استثنائهم من خطط التطوير التكنولوجي والاقتصادي، طبقًا لكلام رئيس مايكروسوفت براد سميث.  

وأضاف سميث خلال مقابلة شخصية معه قائلا: "من المنصف الاعتراف بأن الانتخابات الرئاسية عملت على لفت انتباهنا إلى أهمية الأمر، واتضح لنا أننا كنا نوجه كل تركيزنا على تطوير المناطق النائية في أفريقيا أكثر من تلك الموجود داخل الولايات المتحدة، وبالمثل كنا نركز على قارة آسيا والقارات الأخرى أكثر من تركيزنا على وطننا".  

وتجدر الإشارة إلى أن استخدام ما يسمى white-space spectrum - وهي ترددات البث التي لا تستخدمها شبكات التليفزيون في البث- أرخص بنسبة 80% من استخدام توصيلات الفايبر كما تساوي نصف تكلفة اللاسلكي..

وصرح سميث أن استخدام برنامج يعتمد على تلك المساحات الغير مستخدمة لـ 80% من المناطق النائية داخل الولايات المتحدة مع استخدام القمر الصناعي واللاسلكي للبقية قد ينهي تلك المشكلة بتكلفة 10 مليار دولار.  

قد يكون هذا الحل الوحيد لتنفيذ رغبة الرئيس دونالد ترامب لتوصيل الإنترنت عالي السرعة للمناطق النائية بتكلفة محدودة.. وكان هذا الأمر محل نقاش طويل بين السياسيين لسنوات عديدة؛ حيث كان الإنفاق يتجه إلى تطوير الخدمة في المناطق التي تحتوي بالفعل على الإنترنت بينما تم تجاهل المناطق التي لا تحتوي على الخدمة من الأساس.